المورينجا استخداماتها وأضرارها

0

تعرف على المورينجا استخداماتها وأضرارها، المورينجا تستخدم كواحدة من مصادر الغذاء حول العالم يعتقد أن أصلها كان في الهند وانتشرت منها لباقي دول العالم وهذا يرجع لأنها تزرع بسهولة، بأسعار في المتناول.

تتميز المورينجا بقيمة غذائية عالية ؛ولذلك تم استخدامها منذ فترة زمنية بعيدة في الطب التقليدي نظرا لخصائصها الطبية حيث تحتوى مضادات أكسدة تساعد في العديد من الحالات المرضية أهمها أنها تساعد على حماية الخلايا من التلف، كما أن لها خصائص مضادة بالفطريات والفيروسات.

شاهد أيضا  اعشاب مهدئة للقولون

خلال هذا المقال سوف نتعرف أكثر على المورينجا واستخداماتها وأضرارها؛ فما هي مكونات المورينجا الغذائية؟

المكونات الغذائية للمورينجا

المورينجا استخداماتها وأضرارها
المورينجا استخداماتها وأضرارها

تحتوى المورينجا على العديد من العناصر الغذائية والمركبات الصحية حيث وجد أن كوب من أوراق المورينجا الطازج يكافئ 100.

  • 6 جرام دهون، وألياف، وسكر.
  • 19 % من فيتامين ب6.
  • وأيضاً فيتامين ج، وفيتامين أ ( بيتا كاروتين).
  • كما يحتوي على عناصر غذائية مثل الحديد والماغنسيوم والصوديوم والنحاس والزنك بنسب متفاوتة.

وأيضاً تحتوى قرون المورينجا على نسبة أقل من الفيتامينات والمعادن لكنها غنية بفيتامين سى وعلى الرغم من وجود فوائد كثيرة للغاية ومهمة لصحة الجسم إلى أنها أيضا تحمل العديد من الأضرار والآثار الجانبية التي تؤثر على الجسم سنتناولها في الآتي:.

أضرار المورينجا وآثارها الجانبية على صحة الجسم

المورينجا استخداماتها وأضرارها
المورينجا استخداماتها وأضرارها

للمورينجا بعض الأضرار أو الآثار الجانبية إذا تم تناولها بصورة زائدة عن الحد دون الرجوع للطبيب وتتمثل هذه الأضرار فيما يلي:

تقليل ضغط الدم

تعد المورينجا من مسببات خفض مستوى ضغط الدم وهو حالة جيدة عند البعض لكنها تسبب خطر لدى الآخرين.

المورينجا تؤدى لبعض اضطرابات الجهاز الهضمي

وذلك بسبب احتوائها نسبة عالية من الملينات التي قد تسبب حالات إسهال قاسية كما تحدث اضطرابات للمعدة.

قد تسبب الإجهاض

تحتوى المورينجا على بعض المواد الكيميائية في جذورها وأزهارها تعمل على حدوث تقلصات في الرحم مما قد يسبب حالات إجهاض.

يجب عدم الاقتراب من جذر شجرة المورينجا

حيث تحتوى الجذور على مركب سبيروشن قلويد وهو سم قد يسبب الشلل العصبي.

يجب تجنب المورينجا أثناء الرضاعة

تحتوى المورينجا على مواد كيميائية قد لا تكون جيدة أثناء الرضاعة.

لا يجب تناول المورينجا لمن يتناولون أدوية أخرى

لا بد من استشارة الطبيب قبل تناول المورينجا إن كنت تتناول أدوية متعلقة بالكبد حيث تعمل المورينجا على تكسيرها وظهور آثار جانبية لها ، كما يجب عدم أكل المورينجا لمن يتناولون أدوية السكر والقلب، أو الأدوية الخاصة بقصور الغدة الدرقية لأنها تقلل كمية الليفوثيروكسين التي يمتصها الجسم.

كيفية تناول المورينجا

توجد عدة طرق متنوعة وشائعة في استخدام المورينجا بشكل صحيح يسمح بالاستفادة من مكوناتها الغذائية كما أنه يقلل من أضرارها بعض الشيء مثل:

  • يمكن تناول المورينجا من خلال سحقها ووضعها داخل كبسولات وتناولها.
  • تناول شاى المورينجا من خلال نقع أوراقها في الماء الساخن.
  • يمكن تناول البذور وذلك من خلال طبخها وأكلها.
  • كما يمكن استخلاص زيت المورينجا والاستفادة منه.

المورينجا أحد النباتات ذات الانتشار الواسع كونها متعددة الاستخدامات فيمكن الاستفادة من الجذور والبذور والأوراق وزهور هذا النبات في صناعة الأدوية أو الاستهلاك المباشر داخل المطبخ وتم إطلاق اسم النبات العام على شجرة المورينجا لما يحتويه من فوائد صحية للجسم حيث ثبت أن المورينجا لها دور في تعزيز الصحة الجنسية لدى الرجال كما انها تساعد في التحكم في مستويات السكر ومفيدة لصحة الدماغ كما تستخدم بذور المورينجا في الأطعمة وصناعة العطور ومنتجات العناية بالبشرة.

 

المصادر/

medindia

lybrate

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.